قيوح يهدم مقر حزب الميزان لبناء مدرسة لتحفيظ القرأن

2018 02 12
2018 02 12
Array

صوت سوس

باستبشار كبير تداول ساكنة أولاد تايمة، وخاصة قاطني شارع الحرية وحي دنيا والمنطقة المجاورة، لخبر مفاده أن القيادي الاستقلالي الحاج علي قيوح بدأ الترتيبات القانونية والإجرائية لتحويل مقر حزب الاستقلال بشارع الحرية بأولاد تايمة إقليم تارودانت إلى مجمع ديني.

ورغم التكتم الشديد الذي أحاطت به أسرة قيوح الموضوع خشية ربط هذا العمل الإحساني الخالص بخلفيات أخرى لا قبل له بها، إلا أن الخبر تسرب من جهات أخرى تفيد بدء قيوح لإجراءات مسطرية تهدف تحويل مقر حزب الاستقلال الى مركب ديني يضم مسجدا ومدرسة عتيقة ومكتبة.

بادرة الحاج علي قيوح (بابا علي) بقدر ما اثلجت صدور الساكنة، بقدر عدم تفاجئهم بها، بحكم أن الرجل يعد من بين ابرز الشخصيات الهوارية المعروفة بالكرم والجود وحب الخير وخاصة الإنفاق في سبيل الله عبر دعم المدارس القرأنية والتظاهرات الدينية.

جعل الله هذا العمل خالصا لوجهه تعالى، وصدقة جارية تثقل ميزان حسنات صاحبه وتشفع له يوم العرض يوم لا ينفع لا مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم.

هذا وحسب مصادر خاصة، فسومة المساحة التي سيقام عليها هذا المشروع الاحساني الديني تجاوزت المليار و600 مليون سنتيم، فيما أن تكلفة بناء هذا المجمع الديني حسب الدراسات التقنية ستتجاوز المليار و300 مليون سنتيم.

المصدر - Array
صوت سوس