http://sawtsouss.com/wp-content/uploads/2018/01/gold-star2.gif

جميل جدا..مسؤولون ترابيون وقضائيون بـتيزنيت يتبرعون بـأعضائهم بعد الوفاة

2017 12 30
2017 12 30
Array

ارتفع عدد الراغبين في التبرع بالأعضاء والأنسجة البشرية وأخذها أو رفضها على مستوى إقليم تيزنيت إلى نحو 40 متبرعا.

وضمّت لائحة المتبرعين، وفق معطيات عن سنة 2017 مسؤولين جماعيين وترابيين وقضائيين وإداريين إلى جانب أطر طبية وتمريضية بإقليم تيزنيت من الذين قرروا الإنخراط في حملة موسعة للتبرع بالأعضاء بعد الوفاة.

وكان الرقم قد بلغ السنة الماضية (2016) 34 شخصا انخرطوا بدورهم في العملية، التي انطلقت منذ سنة 2013 على مستوى الإقليم، بعدما تمَّ فتح سجل خاص بالتبرع بالأعضاء (الكلي) تحت إشراف ومراقبة النيابة العامة ورئيس المحكمة الابتدائية بتيزنيت (سجل المحكمة الخاص بالتبرع بالأعضاء والأنسجة البشرية وأخذها أو رفضها).

وكان ربيع رضوان، رئيس الجمعية المغربية لجراحة المسالك البولية بالمنظار، قد أفاد للجريدة أن عدد المسجلين في السجل الخاص بالتبرع بالأعضاء بمدينة تيزنيت فاق عشرين شخصا وذلك على هامش ندوة أقيمت بدار الثقافة محمد خير الدين بتزنيت (شهر دجنبر 2013) حول موضوع التبرع بالأعضاء (زرع الكلي) نظمتها كل من المندوبية الإقليمية للصحة والجمعية المغربية لجراحة المسالك البولية بالمنظار بالدار البيضاء وبدعم من المجلس البلدي لتيزنيت.

وأشار ذات المتحدث، حينها، إلى أن الجمعية تقوم بحملات طبية بتنسيق مع وزارة العدل والحريات شملت مدنا في الشمال والجنوب من أجل التعريف بهذه العملية موضحا بأنها لقيت نجاحا وبينت على رغبة المواطنين في التبرع بالأعضاء.

صوت سوس

المصدر - Array
صوت سوس