http://sawtsouss.com/wp-content/uploads/2018/01/gold-star2.gif

المسجد العتيق يفتح أبوابه في حلة جديدة ببويزكارن

2017 04 15
2017 04 15
Array

فتح المسجد العتيق ببويزكارن (حوالي 40 كلم عن مدينة كلميم)، وهو من المعالم التاريخية العريقة بالمنطقة، أبوابه وهو بحلة جديدة بعد أن خضع منذ السنة الماضية لأشغال إعادة البناء والتوسيع.

وتندرج إعادة بناء هذا الصرح الديني، الذي افتتح يوم أمس الجمعة بحضور والي جهة كلميم واد نون محمد بنريباك، في إطار البرنامج الوطني لتأهيل المساجد الآيلة للسقوط، والذي كان الملك قد أعطى انطلاقته في وجدة بتاريخ 14 ماي 2010.

وهمت أشغال إعادة بناء وتوسعة هذا المسجد على مساحة 1700 متر مربع (حوالي 800 متر مربع سابقا) إحداث طابقين يشتملان على قاعتين للصلاة، واحدة للرجال وأخرى للنساء، وسكن للإمام وآخر للمؤذن، وكذا محلات تجارية، ومرافق مختلفة خاصة بالمصلين والقيمين على الشأن الديني.

وبلغت كلفة إنجاز هذا المسجد حوالي 10 ملايين درهم بما فيها الدراسات التقنية، وذلك بتمويل من طرف وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية.

وقد تم تشييد هذه المعلمة الدينية ، التي أصبحت تتسع لحوالي 1200 مصليا ومصلية ، وفق الطراز المعماري المغربي الأصيل من نقوش وزخرفة تقليدية.

وأكد المندوب الجهوي للشؤون الإسلامية بكلميم محمد البقالي، أن عملية إعادة بناء وتوسيع هذا المسجد تأتي بعد أن تم إدراجه سنة 2010 ضمن المساجد الآيلة للسقوط ، مشيرا إلى أن هذه العملية تهدف إلى صيانة هذه المعلمة التاريخية كموروث ديني وروحي يعود تاريخ إحداثها قبل حوالي 130 سنة. صوت سوس : ومع

المصدر - Array
صوت سوس