http://sawtsouss.com/wp-content/uploads/2018/01/gold-star2.gif

الخنازير البرية تستنفر 16 جمعية باشتوكة آيت باها

2017 02 28
2017 02 28
Array

على إثر الأضرار المتواصلة التي تلحقها الأعداد الكبيرة من الخنازير البرية بالغطاء النباتي ومزارع السكان بالنفوذ الإداري للجماعة الترابية آيت امزال، ضواحي اشتوكة آيت باها، فضلا عن ما يُشكله هذا الحيوان من خطر على السلامة الجسدية للمواطنين؛ طالبت 16 جمعية، عبر شكاية رفعتها إلى عامل إقليم اشتوكة آيت باها، بالترخيص لتنظيم إحاشات من أجل تقليص أعداد هذا الحيوان.

وناشدت الهيئات الموقعة على الرسالة، التي تتوفر عليها الجريدة ، السلطات الإقليمية لفسح المجال أمام المهتمّين بالقنص لتفعيل حملات وإحاشات مستمرّة، لا سيما بالقطعة الإقليمية لعمالة اشتوكة آيت باها، التي تزخر بغطاء نباتي مهم، يتكون أساسا من أشجار الأركان واللوز والصبار، فضلا عن النباتات العطرية والطبية التي تتعرّض لـ”بطش” الخنازير.

وقال علي مبرد، العضو بالغرفة الفلاحية الجهوية بأكادير، في تصريح للجريدة، إنه “ونظرا لتكاثر هذا الحيوان بوتيرة سريعة، وما قد يترتب عن ذلك من خسائر وإفساد المحاصيل الزراعية وإزعاج السكان، أصبح من اللازم على الجهات المعنية الترخيص لعمليات إحاشات، لتقليص أعداده، بما لا يوثر على التوازنات البيئية”. صوت سوس

المصدر - Array
صوت سوس