http://sawtsouss.com/wp-content/uploads/2018/01/gold-star2.gif

كواليس ما يحدث بالكركرات والسبب وراء منع الشاحنات المغربية .

2017 02 27
2017 02 27
Array

نظراً لما تشهده منطقة “الكركرات” جنوب مدينة الداخلة وأقصى الأقاليم الجنوبية للمملكة، من تطورات توصف بالخطيرة والغير مسبوقة، فما هي كواليس ما يحدث هناك، وما هو السبب الحقيقي وراء ذالك .

و قد توغلت البعض من قوات جبهة البوليساريو مؤخرًا بمنطقة “الكركرات” بالنقطة الحدودية مع الجارة الجنوبية للمغرب، إثر الخطوة التي قام بها المغرب في الشهور الأخيرة من السنة المنصرمة من عمليات تطهيرية وتعبيد الطريق التي تربط معبر الكركرات بجنوب الداخلة .

و لكن الأمر لن يتوقف عند هذا الحد بل، أصبحت هناك شد وجدب من كل الطرفين في نزاع الصحراء “المغرب والبوليساريو”، نتيجة سعي كل واحد منهما محاولة السيطرة على المنطقة علمًا أنها تخضع لسيطرة قوات حفظ السلام “المينورسو” .

و ما زاد الأمر خطورة على مستوى ملف الصحراء المتنازع عليه، هو إقدام البعض من مليشيات البوليساريو على منع الشاحنات المغربية من عبور المنطقة، بدعوى أنها تحمل الخريطة المغربية التي ضم الصحراء المغربية وحملها للعلم المغربي، تلك الخطوة التي لن يتقبلها المغرب وأقدم على إثرها الملك محمد السادس بربط الاتصال بالأمين العام للأمم المتحدة ليخبره بخطورة الوضع هناك .

وحسب ما حصلنا عليه من معلومات من مصادر جد مطلعة، فإن سبب إقدام قوات البوليساريو على منع الشحنات من عبور المنطقة والتي تمت بأوامر خاصة من قيادة الجبهة، حيث أن القرار أكبر من رسم خارطة المغرب أو حملها للعلم الوطني، بل هذا كان فقط “لتغطية الشمس بالغربال” .

و في تفاصيل ما أوردته مصادرنا فإن السبب الحقيقي وراء إقدام الجبهة على هذه الخطوة، هو جاء إستهدافًا للملاك الحقيقيين للشركة، والتي تعود الشاحنة لملكيتها، و ذلك نظرًا للدور الذي تلعبه على مستوى العلاقات التجارية ببلدان غرب إفريقيا، أو على المستوى السياسي بالقارة السمراء .

و أضافت المصادر أن الشاحنات هي تابعة لشركة تم تأسيسها بمدينة الداخلة، و متخصصة في النقل البري للبضائع على المستوى الوطني و الدولي، وأن صاحب الشركة هو من وقع عن الجانب المغربي على إتفاقية للتعاون في مجال النقل و اللوجيستيك، خلال زيارة الملك محمد السادس لغينيا الاستيوائية، وهي النقطة التي أفاضت الكأس ودفعت بمليشيات البوليساريو بالكركرات إلى إستهداف الشاحنات التابعة للشركة . صوت سوس : يحيى الغليظ 

المصدر - Array
صوت سوس