http://sawtsouss.com/wp-content/uploads/2018/01/gold-star2.gif

تارودانت : ” مقاربة لظاهرة العقاب النفسي والبدني ” محور اللقاء بمجموعة مدارس بونوني الخاصة

2016 12 26
2016 12 26
Array

نظمت مجموعة مدارس بنوني الخاصة بتارودانت بشراكة مع جمعية آباء وأولياء التلاميذ ندوة علمية في موضوع : ” مقاربة لظاهرة العقاب النفسي والبدني ” وذلك يوم السبت 24 دجنبر 2016. بعد تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم و ترديد النشيد الوطني ، افتتح الجلسة الأستاذ الحبيب أعمير مسير الندوة بكلمة ترحيبية مشيرا إلى السياق العام لهذا اللقاء التربوي الذي يعد الأول من نوعه بدعم من الأطر التربوية وجمعية الآباء. واعتبرت مديرة مجموعة مدارس بونوني السيدة ليلى فكير في كلمتها بالمناسبة، الجمع المبارك والحضور المتميز والتقاء الكفاءات بمثابة دعم وإغناء للمنظومة التربوية، وللعمل المشترك قصد البحث عن السبل الكفيلة للتصدي لظاهرة العقاب النفسي والبدني. كما أشادت بالمساهمة الفعالة والجادة لمكونات المؤسسة. في السياق ذاته ألقى نائب رئيس جمعية آباء وأولياء التلاميذ الأستاذ عبد المجيد الرامي كلمة قدم من خلالها الحيثيات التي دفعت إلى عقد هذه الندوة، ودعا إدارة المؤسسة وجمعية الآباء إلى خلق ناد للقيام بمثل هذه الندوات. وارتباطا بالموضوع أعطى مسير الجلسة الكلمة للمتدخلين الذين قاربوا الموضوع من خلال أربعة محاور مختلفة، لامست الجانب الشرعي والتربوي والنفسي والحقوقي والقانوني لظاهرة العقاب البدني والنفسي. المداخلة الأولى : ” مناقشة مقاربة للعقاب البدني والنفسي من الجانب الديني والشرعي ” الدكتور عبد الجليل مسكين. المداخلة الثانية : ” العقاب في الوسط المدرسي رؤية تربوية ” الأستاذ محمد التيريش مفتش تربوبي. المداخلة الثالثة : “حقوق الطفل في الحماية من العنف في التشريع المغربي” الأستاذ ميلود أزرهون رئيس المرصد الجهوي لمناهضة العنف في الوسط المدرسي. المداخلة الرابعة : ” التأثير النفسي للعقاب البدني عند الاطفال” الدكتورة فوزية أدابي، أخصائية في الأمراض النفسية بمستشفى المختار السوسي بتارودانت. هذا اللقاء المتميز عرف مناقشة مستفيضة، وتم تتويجه بتوصيات. وفي الختام، وتجسيدا لثقافة الاعتراف، سلم المنظمون شواهد تقديرية لمؤطري الندوة. صوت سوس : عبد الجليل بتريش

المصدر - Array
صوت سوس