مدير جريدة بجهة سوس يستنجد بجلالة الملك لحمايته من كيد رجال الأمن الوطني بانزكان

2015 11 04
2015 11 04
Array

راسل السيد حسن ازكلو مدير جريدة اكادير احداث ، صاحب الجلالة الملك محمد السادس ، حول ملتمس استعطافي لحمايته من كيد رجال الأمن الوطني بمنطقة انزكان ايت ملول ، وهذه نسخة من الشكاية ننشرها كما هي :

الحمد لله وحده و الصلاة و السلام على رسول الله و آله و صحبه أجمعين

إلى جناب حضرة جلالة الملك أمير المؤمنين وسبط النبي الأمين جلالة الملك محمد السادس أعزه الله ونصره

الموضوع : ملتمس إستعطافي لحمايتي من كيد الكائدين من دوي السلطة والمال من أحد رعاياكم السيد: حسن ازكلو مدير جريدة أكادير أحداث الالكترونية بطاقته الوطنية رقم 113115 ج ب رقم ايداع 2012PE0095 ملف الصحافة رقم 11/07 الترقيم الدولي:8999-2028 مقر الجريدة :التمسية امام الجماعة القروية انزكان مولاي صاحب الجلالة بعد تقبيل يديكم الكريمتين والوقوف إجلالا وتعظيما وتقديم ما يليق بمقامكم الشريف من الطاعة والإجلال والوفاء وتقديم آيات ولائي وإخلاصي وتعلقي بأهداب العرش العلوي المجيد راجيا من الله جل وعلا أن يحفظكم بعينه التي لاتنام وان يقر عينكم بولي عهدكم المحبوب مولاي الحسن والأسرة الملكية وان يديم عليكم نعمة الصحة والعافية وان يحقق على يديكم الكريمتين كل ما تصبو إليه هذه الأمة من تقدم ورفاهية وازدهار انه سميع مجيب. مولاي صاحب الجلالة إنه لمن دواعي الضرورة الملحة بصفتكم حامي الملة والدين وحامي رعاياكم أن أتقدم إلى جلالتكم بهذا الملتمس للتدخل وإنصافي من كيد الذين يؤرقهم قلمي وينسجون خيوطا للنيل مني بسبب مواقفي وبحكم سيدي وملكي أن صحفي أمارس مهنتي في إطار المسؤولية الملقاة على عاتقي في إطار الدستور والقانون واحتراما لثوابت بلدي –الملكية ،الدين الاسلامي ،الوحدة الترابية- نشرت مقالات ومواضيع كثيرة في مجال المخدرات تجدون رفقة الشكاية نسخ منها ولما توصلت بتهديد من طرف عصابات المخدرات سنة 2011 تهديدهم لي بتلفيق تهمة المشاركة في المخدرات أو التوسط أو أية تهمة أخرى تمكن أن تزج بي في السجن قمت أنذاك بوضع شكاية لدى وكيل جلالتكم بإنزكان تجدون رفقة الشكاية نسخة منها ، وتم الاستماع الي في محضر رسمي لدى الدرك الملكي لذات الغرض، ومنذ ذلك الوقت وأنا قلق خائف من مستقبل مجهول بسبب ما ذكر من التهديد التي اخذتها محمل الجد، ومضت سنوات حتى فوجئت بخبر كون اسمي ورد في محضر الاستماع إلى مروج المخدرات الذي اشتكيت منه سابقا ،واتهمني كوني أتلقى مبالغ مالية لدى المروج وإيهامه كوني أوفر له الحماية لدى الأمن على حسب تعبيره ،وبما ن علاقتي متوترة مع بعض رجال الأمن -مع احترامي لمهنة الأمن والأمنيين الأوفياء – الذين لا يرحبون بمقالاتي التي أكتبها عن المخدرات كل ما ذكر يمكن سيدي أن يون وراء محاولة الإيقاع بي وما يؤكد ذلك سيدي أن المحضر الذي حرر بتاريخ 19/08/2015 من طرف رجال الأمن بإنزكان والذين استمعوا إلى شهود في القضية يعتبرون من مروجي المخدرات ومبحوث عنهم منذ تاريخ 15/04/2015 حسب برقية رقم 2/141 وفق ما ذكر في في محضر الدرك الملكي الذي القوا القبض على احد الشاهدين المبحوث عنهما وتم اعتقالهما ورغم أن الشاهدين مبحوث عنهما وطنيا إلا أن الشرطة القضائية بانزكان لم تعتقلهما أثناء الإستماع إليهما بتاريخ 19/08/2015 مما يوحي أن هناك مصيدة ومكيدة وخيوط تدبر للانتقام مني والإيقاع بي .

لأجل ذلك أناشد جلالتكم أن تتدخلوا لإنصاف وذلك بإعطاء أوامركم المطاعة والنيرة لفتح تحقيق نزيه وشفاف في هذه القضية ولتحقيق الهدف الأسمى ألا وهو العدل والإنصاف الذي سلكتموه مند تقلدكم الأمانة العظمى لإمارة المؤمنين مصداقا لقوله (ص) ” عدل ساعة خير من عبادة ستين سنة ، قيام ليلها وصيام نهارها ” وقد جعلتم مولاي أمير المؤمنين مند اعتلائكم عرش أسلافكم الميامين النهوض بحقوق الإنسان وإقرار العدل وإنصاف المظلوم وتنمية مغربنا ورعاية رعاياكم ضمن اهتمامكم وانشغالاتكم اليومية اعزكم الله . مولاي صاحب الجلالة أبقاكم الله يا مولاي ملاذا أمينا لهذه الأمة منارا هاديا يضئ طريقها ويوجه خطاها وحصنا حصينا لسيادتها وعزتها ورائدا قائدا لأمجادها ومفاخرها ونبع الإلهام لها وسدد خطاكم وعزز مسعاكم وإحاطة جلالتكم بالعناية الربانية واقر عينكم بسمو ولي عهدكم الأمير الجليل مولاي الحسن وسائر أفراد أسرتكم الشريفة انه سميع الدعاء وبالاستجابة جدير. إمضاء : خادم أعتابكم الشريفة حسن أزكلو صوت سوس

المصدر - Array