أخر تحديث : الأحد 4 مايو 2014 - 1:46 مساءً

بسبب تصريحات شباط العنصرية جمعويون من سوس يهددون بمقاطعة الاستقلال

لاتزال تصريحات الأمين الأمين العام لحزب الاستقلال حميد شباط حول أداء بعض الوزراء السوسيين تثير العديد من ردود الأفعال بالجهة، فقد اعتبر عدد من المتتبعين أن شباط المعروف بمواقفه وتصريحاته غير المحسوبة أحيانا قد خرج عن قواعد اللياقة واللباقة حين تهجم على أخنوش واصفا إياه ب”مول البومبات” عوض تقييم أدائه على مستوى تحمله لمسؤولية تدبير قطاعي الفلاحة والصيد البحري.
تصريحات شباط تفوه بها مؤخرا بمناسبة انعقاد المجلس الجهوي لحزب الاستقلال بمدينة أكادير، أمام ذهول واستغراب الوزير السابق عبدالصمد قيوح الذي لم يكن موافقا حسب مقربين منه على وصف شباط لأخنوش بهذه النعوت القدحية، خصوصا وأن أخنوش يرتبط بعلاقات طيبة مع آل قيوح.
في السياق ذاته استغرب بعض الجمعويين المنتمين لمنطقة سوس تصريحات الأمين العام لحزب الاستقلال، معتبرين أن هذه المواقف تنم عن عنصرية مقيتة وعن احتقار للمسؤولين المنتمين للمنطقة، وأضافوا أن حزب الاستقلال الذي بدأ يتمتع بحضور وازن بسوس نتيجة انتماءات أبناء المنطقة مؤخرا، كان ولسنوات طويلة حزبا مقاطعا من طرف الغالبية بجهة سوس، نتيجة انخراط بعض رموزه في مواقف عنصرية وقبلية وشوفينية، كما اعتبر ذات الجمعويين أن الحزب مهدد بسبب تصريحات شباط الأخيرة بأن يواجه عقوبة المقاطعة والانسحابات الجماعية على مستوى جهة سوس ماسة درعة، خصوصا يضيف المتحدثون أن الأمين العام لحزب علال الفاسي لم يقدم على تعميم أي اعتذار بعيد تصريحاته العنصرية تلك.

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان جريدة صوت سوس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة صوت سوس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان جريدة صوت سوس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح جريدة صوت سوس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.


9 × 7 =