خط التحرير

تطمح جريدة “صوت سوس” لأن تكون قيمة مضافة للمشهد الإعلامي المغربي بصفة عامة والجهوي بصفة خاصة وتتحمل مسؤوليات الإخبار والتحسيس من خلال الحرص على احترام المعايير التالية:

– الدفاع عن الحق في المعرفة والإخبار والإطلاع على الحقيقة بكل موضوعية ومهنية وفي احترام تام لأخلاق المهنة وأعرافها كما هو متعارف عليها عالميا.

– الدفاع عن حرية التعبير وقيم المواطنة وحقوق الإنسان كما هو متعارف عليها كونيا، والحرص على فضح وانتقاد كل انتهاك لهذه الحقوق سواء كان فعلا أو قولا أو دعوة، ومهما كانت الجهة التي يصدر عنها ذلك سواء الدولة أو الأحزاب أو الهيئات والأفراد المؤثرين في محيطهم.

– التحلي بالمسؤولية والعقلانية في كل معالجة صحفية، وعدم الحياد تجاه الشعوذة والدجل والشعبوية ونبذ كل أشكال التمييز القائمة على العقيدة أو العرق أو الجنس أو اللون، وإشاعة أفكار وقيم التعايش بين الأعراق والأديان وفضيلة الحوار بين الحضارات والدفاع عن السلم الداخلي والدولي كما تنبذ الجريدة نشر كل ما من شأنه التحريض على الكراهية والحقد والعنف.

– مناصرة قضايا الديمقراطية ومسارات التحول إليها، وتشجيع الحكامة الجيدة، وتفعيل دور الإعلام في ممارسة الرقابة على كل من يتصرف في المال العام ويسير الشأن العام، على أساس مبادئ الشفافية والنزاهة، لكن أيضا على أساس المعلومات الصحيحة والأخبار الموثوق منها، مع الحرص على أخذ وجهة نظر المعنيين بالأمر.

– الانفتاح على كل الفاعلين من كل الاتجاهات والحساسيات والتفاعل معهم انطلاقا من مبدأ الحق في الاختلاف عندما يكون هذا الاختلاف لا يتعارض مع قيم التي تدافع عنها الجريدة .

– الالتزام بمبدأ التوازن في كل المقالات الإخبارية بما يضمن عرض وجهات نظر كل المعنيين بمواضيعها، اللهم إلا إذا تعذر ذلك، ولا تنشر إلا الأخبار المتحقق منها والتي لا تتناقض مضامينها أو تصريحات أطرافها مع القانون وأخلاقيات المهنة. وفي حالة الشك، يبدي الصحفي التحفظات الضرورية كما تقتضي ذلك القواعد المهنية.

– التمييز التام بين الأشخاص والمؤسسات التي يمثلونها أو ينتمون إليها، وعدم التعرض لأعراض الناس وحياتهم الخاصة ولو كانت موضوع نقاش عمومي.

– التزام مقالات الرأي والتحليل والتعليق، خارج ركن الرأي، بمبادئ خط التحرير كما هي منصوص عليها في هذا الميثاق. أما ما ينشر على لسان الكتاب الغير الصحافيين المنتمين للجريدة ، فيمكن أن لا يطابق هذه المبادئ، بشرط أن لا يتضمن ما من شأنه المس بالقانون وأخلاقيات المهنة، أو معلومات ووقائع يلزم التحقق منها ومقابلتها بمعلومات مضادة ضمانا للتوازن.

– نشر التوضيحات والتصويبات والاعتذار للقراء وللمعنيين بالأمر كلما تبين أنه ارتكب خطأ ما أو استجدت معطيات لم تكن متوفرة عند النشر.

– يمنع منعا كليا نشر السب والقذف وكل العبارات النابية سواء من طرف الصحافيين أو من تتحدث إليهم الجريدة في أي موضوع كان.

– تلتزم الجريدة بالتضامن مع الصحافيين كلما انتهكت حرية التعبير وكلما تعرضوا لاعتداءات خارج نطاق القانون.

جريدة “صوت سوس“ : المدير العام سعيد الدين بن سيهمو / 0662357310